الأربعاء , يوليو 6 2022

جامعة أوتريخت بهولندية تحقق أكبر انجاز بشري في العالم بزرع رأس إنسان

عملية زرع دماغ كامل هي اشبه بقصص الخيال العلمي

على رغم من الفشل المتكرر في إجراء عمليات جراحية في العالم لزرع رأس إنسان، وأعتبر الناس عملية زرع دماغ كامل هي اشبه بقصص الخيال العلمي، لكن أكدت البحوث والدراسات والتجارب نجاح هذه العمليات لعدة نماذج حديثة وأصبحت بمثابة وثبة عملاقة للأمام من أجل البشرية.

وقالت ماريسكا فونستينسل، باحثة في المركز الطبي بجامعة أوتريخت الهولندية، إن “الناس كانوا متشككين حقًا في أنه يمكن للمريض الاتصال الطبيعي والتواصل مع الناس.

ويقول عالم الأعصاب رينهولد شرير، إذا ثبت أن النظام الجديد يمكن الاعتماد عليه لجميع المرضى المحتجزين وإذا كان من الممكن تغييره بشكل أكثر كفاءة قد يسمح لآلاف الأشخاص بإعادة الاتصال بأسرهم.

لذلك، نشرت (المجلة الطبية الأمريكية) خبراً يقول إنه بحلول العام 2024 سيصبح توفر العقاقير والأدوية حسب حالة المريض.

ويبدو أن ما كان مستحيلا أصبح ممكنا نتيجة جهود العلماء، لذلك تقدم الطب خطوات كبيرة إلى الأمام، محققا اختراقا واضحا في زراعة الرأس بفضل الجراح الإيطالي سيرجيو كانافيرو وفريقه الصيني.

أكبر انجاز بشري في العالم

وعلى الرغم من ان لم يتم إجراء أي عملية زرع دماغ في الانسان لوقت قريب، إلا إعلان الجراح الإيطالي “سيرجيو كانافيرو“، تأهبه على رأس فريق عمله المكون من 150 جراحا لإجراء عملية زرع رأس بشرية لأول مرة في التاريخ، لشخص يعاني من ضمور الأعصاب، حيث سينقلها إليه من جسم آخر توفى صاحبه دماغية “اكلينيكيا” فجر مفاجأة لأكبر إنجاز بشرى في عالم الطب. 

سيرجيو كانافيرو

الإعلان عن العملية التي قد تأخذ تصنيف إنجاز القرن، زاع صيتها بمجرد تناقل وسائط إعلامية شهيرة التفاصيل حول العالم، مصحوبة بتعليق بسيط، بهذه الكلمات: باقي من الزمن 8 شهور على اجراء اول عملية نقل، زراعة رأس بشرى في التاريخ، وسيقوم بها الجراح الإيطالي “سيرجيو كانافيرو”.

تم العملية بعد دراسة 30 عاما 

وعن تفاصيل “اكتشاف القرن”، تحدد إجراء العملية بعد دراسة استمرت لمدة 30 عام، وستجرى لمريض روسي اسمه “فاليرى سبيريدنوف” الذى يعانى من حالة نادرة تدعى “ضمور العضلات الشوكي”، سيتم تبريد الرأس عند درجة حرارة 15 ثم يتم توصيلها بجسد المتبرع الذى يعانى من “الموت الدماغي” عن طريق توصيل الأعصاب الرئيسية بين الرأس والجسد، وذلك بمادة البولي إيثيلين جليكول، بتكلفة 11 مليون دولار، وتستغرق 36 ساعة، ويقوم بإجرائها 150 جراح وطواقم تمريض.

زرع دماغ 

 أبرز المعلومات عن عمليات زرع الدماغ:

زرع دماغ 

زرع الدماغ ‏ أو الزراعة الكاملة للجسم هي عملية يتم فيه زرع دماغ كائن حي في جسم آخر، وهي عملية مختلفة عن زرع الرأس التي تشمل نقل الرأس بأكمله إلى جسد جديد بدلا من الدماغ فقط. 
ونظريا يمكن منح الشخص الذي يعاني من فشل متقدم في أجهزة الجسم جسد جديد مع الحفاظ على شخصيتهم الخاصة، وذكرياتهم، والوعي من خلال تلك العملية.

زرع دماغ 

التحديات القائمة على العمليات 

أحد أهم العواقب التي واجهتها هذه العملية هي عدم قدرة الأنسجة العصبية على الشفاء بشكل سليم فحدوث ندب في الأنسجة العصبية ينتج عنه عدم القدرة على نقل الإشارة العصبية بشكل سليم ( ولذلك فإن الإصابة في الحبل الشوكي تكون مدمرة ). 

ومع ذلك، فإن البحوث الحديثة في معهد ويستار من جامعة بنسلفانيا على تجديد الأنسجة في الفئران (المعروف باسم الفأر مرل) قد توفر مؤشرات لمزيد من البحث عن كيفية تجديد الأعصاب دون تندب .

يمكن استخدام حاسوب العقل الوسيط لربط الاشخاص بأجسادهم كحل بديل . فلقد أظهرت دراسة اُستخدم فيها القرد كموضوع للبحث، أنه يمكن استخدام الأوامر مباشرة من الدماغ متجاوزة الحبل الشوكي وتمكين وظيفة اليد، ومن مزايا هذا الوسيط أنه يمكن تعديله جراحيا فلا يمكن إعادة وصل الأعصاب دون جراحة.

وأيضا يجب أن يكون عمر المتبرع بالجسد مناسبا حتى تكون العملية علمية، فلا يمكن لدماغ الشخص البالغ أن يلائم جمجمة لم تكتمل نموها، ويكتمل نمو الجمجمة في سن 9-12 سنة.

ومع ذلك في بادئ الأمر كان يعتقد أن الدماغ جهاز متميز مناعيا لذا فإن الرفض لن يكون مشكلة وكانت هذه إحدى مزايا الزرع، فالخلايا المناعية للجهاز العصبي المركزي تساهم في الحفاظ علي تكوين الخلايا العصبية وقدرات التعلم المكاني وبالتالي فإن الدماغ المزروع لن يكون عائقا ضد عملية الزرع ( إن صعوبة عمليات زرع الأعضاء الأخرى مثل الكبد والكلية هو الرفض العنيف الذي يتم عند الزرع ).

عملية زرع دماغ 

سيكون الإجراء الفعلي على النحو التالي: سيعمل فريقان معًا، لعمل شقوق عميقة حول رقبة كل مريض وإظهار الشرايين السباتية والفقرية، والوريد الوداجي والعمود الفقري. 
وسيتم إجراء ثلاثة شقوق أخرى، لتثبيت العمود الفقري لاحقا والوصول إلى الشرايين السباتية، والقصبة الهوائية، والمريء. 

والجزء الأكثر أهمية هو: قطع الحبل الشوكي باستخدام شفرة النانو الماسي، سيتم قطع كلا الحبلين الشوكيين في وقت واحد كخطوة أخيرة قبل الانفصال. 
وبمجرد فصل رأس المستلم، يجب نقله إلى جسم المتبرع إلى الأنابيب التي تربطه بالدورة الدموية للمتبرع. 

ويجب أن يتم الإجراء في غضون ساعة لضمان الحد الأدنى من تلف الدماغ، ثم يتم تعديل الحبال والتحامها في غضون 1_2 دقيقة، يوضع الغليكول بولي إيثيلين في مجرى الدم على مدى 15-30 دقيقة وتطبق خياطة فضفاضة على جسم إلى رأس المتلقي لإعادة تدفئة رأس المتلقي على الفور.

وسيتم أيضا مخيط الجافية بطريقة مضادة للماء بالأسلاك والمشابك يمكن أيضا ربط القصبة الهوائية، والمريء، والعصب الحائر، والأعصاب الحجابية بطريقة مماثلة لكيفية ربط الحبل الشوكي. 

نجاح عمليات زرع دماغ txt

كما سيتم إعطاء الدواء لقمع الاستجابة المناعية، على غرار كيف يتم إعطاء أي مريض زرع آخر.المصدر :موقع “صدى البلد”

شاهد أيضاً

تعامد الشمس على معبد الكرنك.. حقائق قد لا تعرفها

يحتفل المصريون بظاهرة تعامد الشمس على معبد الكرنك في الأقصر يوم 21 ديسمبر من كل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.