أخبار

فضائح رؤساء أمريكا عرض مستمر .. علاقة غرامية بين الرئيس الامريكي اوباما والمغنية بيونسيه .. صور

قائمة الفضائح الجنسية في الأوساط السياسية لا تعد ولا تحصى، ومن أشهر وأكثر العلاقات سرية وإثارة عبر التاريخ الأميركي العلاقة التي جمعت الرئيس الأميركي الأسبق جون كينيدي ونجمة الإغراء الشهيرة مارلين مونرو، إضافة إلى الفضيحة الجنسية بين الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون والمتدربة السابقة في البيت الأبيض مونيكا لوينسكي.

كما أن فضيحة مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية، الجنرال ديفيد بترايوس، مع كاتبة سيرته الذاتية، باولا برودويل، أدت إلى استقالته من منصبه.

وأخيرا وليس آخرا أعلن مصور الباباراتزي الفرنسى الشهير باسكال روستان أن الصحافة الأمريكية ستنشر، سبقا صحافيا عن علاقة تربط بين الرئيس الأمريكي باراك أوباما والمطربة الشهيرة بيونسيه.

وقال روستان لإذاعة “أوروبا 1″ الفرنسية إن الصحافة الأمريكية ستكشف عن علاقة غرامية بين الرئيس أوباما و المغنية بيونسيه، معتبرا ذلك “حدثًا كبيرًا” سيتم نشره خاصة على صفحات “واشنطن بوست” وأن العالم أجمع سيتحدث عن ذلك.

وفور إعلان المصور الفرنسى الشهير هذا الخبر حتى توالت التعليقات من جانب الصحافة الفرنسية حول العلاقة الغرامية بين سيد البيت الأبيض والمغنية السمراء ذات الشهرة العالمية، حيث تساءلت مجلة “كلوزر” للمشاهير “هل الشعب الأمريكي سيكون لديه أيضا فضيحة “جايه مماثلة” في إشارة إلى الممثلة جولى جايه التى زعمت المجلة نفسها أنها ترتبط بعلاقة غرامية بالرئيس الفرنسى فرانسوا أولاند .

وكانت صحيفة “ناشونال إنكواير” الأمريكية قد ذكرت قبل خمسة أيام أن الرئيس أوباما وزوجته ميشيل على وشك الطلاق.

ولعل هذه الفضائح كفيلة بأن تعقد حياة هؤلاء الزعماء وتنقلهم من صفحات السياسة إلى صفحات القضايا والفضائح لأنها أطاحت بمسؤولين كبار من مناصبهم وجعلتهم عرضة للملاحقة والتشهير وحتى السجن أحيانا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: