الخميس , أكتوبر 21 2021
الرئيسية / أخبار / مجلس الجالية المصرية بهولندا يحتفل بالسفير حاتم عبد القادر ويكرم الانبا ارساني

مجلس الجالية المصرية بهولندا يحتفل بالسفير حاتم عبد القادر ويكرم الانبا ارساني

عادل عبد العزيز – سحر رمزي  (تصوير وليد الدمراني)

افتتح المجلس الأعلى للجالية المصرية بهولندا حفل نظمه أول أمس على شرف السفير حاتم عبد القادر سفير جمهورية مصر العربية بهولندا وبحضور نائب السفير المستشار حازم فوزي والقنصل العام شريف عبد العزيز وكامل أعضاء الهيئة الدبلوماسية ويضم ايضا بعض من رموز الجالية المصرية بهولندا وعلى رأسهم نيافة الأنبا أرساني أسقف هولندا وبلجيكا، بكلمة رئيس اللجنة الإعلامية بالمجلس الأعلى للجالية المصرية بهولندا عادل عبد العزيز.

وأشاد في كلمته بالتواجد الدبلوماسي والقنصلي في هذا اللقاء والذي يعكس حرص الدولة المصرية على التواصل مع كل مصري على الأراضي الهولندية وإحاطته بالتطورات العملاقة التي تشهدها مصر في شتى المجالات، والاستفادة من خبراتهم، وإشراكهم في المبادرات التي تطلقها الحكومة المصرية للتواصل مع الجاليات في الخارج.

وأشار عادل عبد العزيز خلال الكلمة إلى الانتخابات الجديدة للمجلس الأعلى للجالية المصرية في هولندا والتي أسفرت عن ضم نخبة جديدة ومتميزة من أبناء الجالية من أطباء وأساتذة في الجامعات وإعلاميين ورجال أعمال من مختلف الاتجاهات والتخصصات بهولندا.

كما رحب رئيس اللجنة الإعلامية بالحضور ونيافة الأنبا أرساني ورجال الكنيسة بالإضافة إلى وجود الدكتور صلاح سلام عضو المجلس القومي المصري لحقوق الإنسان الذي حل ضيفا على الجالية المصرية، وكافة أطياف الجالية المصرية ومجموعة من شباب الجيل الثاني والثالث من أبناء الجالية المصرية في هولندا والذين ينتمون إلى مختلف التخصصات.

وأضاف موضحا كان المجلس الأعلى للجالية المصرية بهولندا برئاسة المهندس أشرف غالي وكامل أعضائه قد أعلن عن إعادة هيكلة المجلس والدعوة إلى انتخابات حرة مباشرة على جميع المقاعد حسب النصاب القانوني وقد أسفرت تلك الخطوة عن ضم نخبة جديدة ومتميزة من أبناء الجالية في العمل العلمي والعملي والخدمي من أطباء وأساتذة في الجامعات وإعلاميين ورجال أعمال من مختلف الاتجاهات والتخصصات بهولندا.

ويود المجلس على توضيح ما يلي:

  • المجلس الأعلى للجالية المصرية بهولندا على علاقات متميزة بالسفارة المصرية على مدار تاريخه ومنذ اليوم الأول لإعلان لإنه يرى فيها بيتا لكل المصريين في هولندا.
  • التاريخ والواقع يقول إن المجلس الأعلى للجالية المصرية بهولندا ليس المنظمة الوحيدة على الساحة، ولكنه على أرض الواقع لديه كوادر أحسن توظيفها وفق قانون تأسيسي يجعل المجلس ملك للجالية وليس لأفراد وهذا سر بقائه لعشر سنوات متتالية وان خدماته تغلغلت في أرجاء هولندا، بل ولديه أعضاء في أكثر من 98 بلدية بهولندا.
  • المجلس الأعلى للجالية المصرية بهولندا يمتلك أرشيف للجالية المصرية منذ تواجدها في أواخر الثمانينيات ويعي ما يحاك ضد الجالية لصالح جهات ساهمت في إفشال الاتحادات السابقة.
  • إن المجلس الأعلى للجالية المصرية منظمة تم إنشاؤها من مجموعة منظمات وأفراد ووضع القانون التأسيسي له على غرار الاتحاد الأوروبي بحيث يسمح بتداول السلطة سلمياً على جميع المنظمات المشاركة من خلال مواعيد محددة ومعلومة.
  • دعا المجلس الأعلى للجالية المصرية بهولندا منذ البداية لانضمام الجمعيات التي على الساحة تحت مسمى واحد لوقف مسلسل الفرقة والتي استجاب لها الغالبية، ولكن هناك قلة قليلة فضلت ان تبقى بمفردها، ويؤكد المجلس أن دعوة الانضمام مازالت مفتوحة للمنظمات والأفراد وأننا على استعداد دائم للعمل مع الجميع إذا كان ذلك يصب في مصلحة الجالية.
  • يؤكد المجلس الأعلى للجالية المصرية بهولندا على أن جميع موارده المالية من أعضائه ولم يتلق يوماً ما أي دعم مادي من أفراد، أو جماعات، أو حكومات وجميع لقاءاته واجتماعاته كما اليوم في أماكن تليق بمكانة واسم الجالية المصرية في هولندا.
  • ان التاريخ يشهد أن المجلس الأعلى للجالية المصرية بهولندا هو المنظمة الوحيدة التي تكفلت بحالات الوفيات المتعثرة في هولندا منذ إنشائه وعلى مدى 35 عام.

وقدم عضو المجلس الأستاذ سيد إبراهيم فقرات الحفل كما قدم رئيس المجلس المهندس أشرف غالي لإلقاء   كلمة بدأها بالترحيب بمعالي السفير وأكد أنه لقاء الود والمحبة بين السفارة المصرية وبين أبناء الوطن بهولندا في لقاء يعد الأول لمعظم أبناء الجالية مع معالي السفير الذي شرف مجلس الجالية بالحضور، وأكد رئيس المجلس على ترحيب معالي السفير بالحديث من القلب مع أبناء الوطن في هولندا، وقال نثمن موافقته وترحيبه على الإجابة بكل شفافية على الأسئلة التي يطرحها السادة الحضور، كما تمنى المجلس أن يكون اللقاء بداية للعديد من اللقاءات مع معاليه ومع أعضاء السفارة الموقرة.

كما أعرب المجلس عن سعادته باستضافة وتكريم نيافة الأنبا أرساني أسقف هولندا وبلجيكا، وقال رئيس المجلس المهندس اشرف غالي إن هذا التكريم تقديرا لدوره الهام والفارق  في الكنيسة القبطية وبناء على ذلك تم تكريمه من المملكة الهولندية حيث منح الملك فيليم أليكسندر، ملك هولندا الأنبا أرساني أسقف هولندا للأقباط الأرثوذكس، الوسام الملكي “أورانيا- ناسو” بلقب قائد، وأكد رئيس المجلس أن نيافة الأنبا المصري الوحيد الذي حصل على “لقب قائد” ونحن نعظم دور نيافة الأنبا أرساني في خلق مناخ متسامح ومتعاون بين أبناء الجالية المصرية بهولندا.

وبكل الود والمحبة نقدم درع المجلس تحية وتقديرا لمكانته الكبيرة بين أبناء الجالية المصرية بهولندا وبلجيكا، كما تحدث في الحفل نيافة الأنبا أرساني ورحب بمعالي السفير وشكر المجلس على التكريم كما وجه كلمة من القلب لأبناء الجالية والحضور الكريم.

السفير المصري :

تربطني علاقة وطيدة بالأنبا أرساني وحرصت على تهنئته عند الحصول على الوسام الملكي

الجالية المصرية في هولندا من أرقى وأنجح الجاليات وعلى مستوى كبير من الوعي والثقافة

الجيل الثاني والثالث هو الأمل الواعد للجالية في هولندا لأنهم خير من يمثل المصريين بالخارج

استثمارات هولندا في مصر بلغت 3.8 مليار دولار مقابل 1.9 مليار دولار من الجانب المصري

وجاءت كلمة معالي السفير في ختام اللقاء، وقد شملت رسائل مهمة للجالية المصرية والتي قال فيها:

تربطني علاقة وطيدة بنيافة الأنبا أرساني وقد حرصت على المشاركة وتهنئة أسقف الكنيسة القبطية بهولندا وبلجيكا نيافة الأنبا أرساني لحصوله على الوسام الملكي “أورانيا- ناسو” بلقب القائد، كما أعرب عن سعادته بتكريم مجلس الجالية نيافته في هذا اللقاء الخاص الذي نظمه المجلس الأعلى وأكد أنه على تواصل دائم مع نيافته لأن هناك علاقة ود واحترام متبادل، ويرى أن الجيل الثاني يمثل الأمل الواعد للجالية في هولندا لأنهم خير من يمثل المصريين بالخارج

وأوضح السفير المصري أن دور السفارة على المستوى السياسي يتعلق بشرح الموقف المصري من القضايا القومية والحيوية والجهود السلمية التي تمر بها المنطقة والتي تمثل تحديا كبيرا للشعب المصري بالإضافة لتسليط الضوء على المشاريع القومية التي تجرى على أرض الواقع في مصر.

وعلى الجانب الاقتصادي صرح بأن هناك علاقات قوية مع الجانب الهولندي وأن استثمارات الجانب الهولندي في مصر بلغت 3.8 مليار دولار في مقابل 1.9 مليار دولار من الجانب المصري، بالإضافة إلى التعاون المشترك في المجال الجامعي والثقافي وغيره من المجالات التي تهم البلدين.

كما كان اللقاء فرصة للإجابة على أسئلة واستفسارات من الجالية المصرية والاستماع إلى مبادراتهم وأفكارهم وخاصة من أبناء الجيل الثاني التي تستهدف نقل الخبرات والتجارب إلى وطنهم الأم

وأعرب عن سعادته بلقاء الجالية المصرية وأن أبواب السفارة مفتوحة لهم في أي وقت سواء معه أو مع باقي أعضاء السفارة وفي أي مناسبة وأن الجالية المصرية في هولندا من أرقى وأنجح الجاليات الموجودة، وعلى مستوى كبير من الوعي والثقافة وأن السفارة جزء من الجالية المصرية

وأضاف أنه سعيد للغاية بمشاهدة الجيل الثاني حيث يمثل الأمل الواعد للجالية وأنه على استعداد تام للمساعدة وتقديم يد العون في أي مجال لأنهم خير من يمثل المصريين بالخارج.

شاهد أيضاً

خدعوك فقالوا .. باع أهل سيناء الماء مقابل أخذ سلاح الجنود في حرب 67

لو كانت الدنيا تساوي عند الله جناح بعوضة ما سقا الكافر منها شربة ماء. حديث …